عبر مدرب ليفربول، يورجن كلوب، عن رضاه على أداء فريقه خلال الفوز الذي حققه على وست هام يونايتد 2-1 مساء الأربعاء، ضمن الجولة 33 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقدم ليفربول أداء مميزا، وخرج في النهاية فائزا، ليحتفظ بأمله الضعيف في التأهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.
وقال كلوب في تصريحات نقلتها هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): “أحببت الشوط الأول، ولعبنا بشكل جيد للغاية، وسيطرنا على المباراة ثم تخلفنا بهدف. لكننا واصلنا اللعب، وسجلنا هدفًا رائعًا، وواصلنا تحريكهم ثم أحرزنا الثاني”.
وأضاف: “كنا بحاجة إلى كرة ثابتة لكنني أكثر من سعيد بذلك. بالأمس كان جويل (ماتيب) لديه 5 رأسيات ووضعهم جميعًا في السياج (خلف المرمى) ولكن اليوم حول الكرة إلى الشباك”.
وتابع: “ربما استعاد الشبان أقدامهم وأحببت كرة القدم التي لعبناها. كان الشوط الأول هو الأفضل لنا منذ زمن، وكان مقنعًا، لعبنا كما يجب أن نلعب. لقد خضنا مباريات هذا الموسم حيث لم يعد الناس يتعرفون علينا، واليوم أظهرنا أننا ما زلنا ليفربول أنا سعيد بذلك”.
وعن آمال ليفربول في المشاركة الأوروبية بالموسم المقبل، قال كلوب: “إذا فزنا بجميع مبارياتنا سنكون في أوروبا. يسألني الناس عن دوري الأبطال لكن هذا ليس بأيدينا لأننا لا نلعب مع أي من الفرق التي تتقدم علينا”.
وأردف: “من المهم أن نستمر في اللعب وأن نقدم كرة قدم جيدة وفي نهاية الموسم سنرى عدد النقاط التي لدينا. أود إنهاء الموسم بطريقتنا، ثم يمكننا البناء على ذلك بالموسم المقبل”.
وحول لمسة يد محتملة من لاعب ليفربول تياجو ألكانتارا لم يحتسبها الحكم داخل منطقة الجزاء، قال كلوب: “اعتقدت أنه سقط على الكرة لكن يمكنني أن أفهم أن (مدرب وست هام ديفيد) مويس يرى الأمر بشكل مختلف تمامًا”.